الثلاثاء، أبريل 04، 2006

فوزي الأقرع (1)


لم يزعجه أو يضايقه يوماًً أن يناديه أحدهم (فوزي الاقرع)..
هو بالفطرة يتمتع بطبيعة متسامحة, مسالمة, و هادئة, لا يحب الدخول في صدامات أو احتكاكات من أي نوع كان, هو من الأشخاص اللذين ينطبق عليهم وصف (ماشي جنب الحيط).. كل الأمور تجري على ما يرام مع فوزي..
قرعة فوزي الشهيرة, لازمته منذ طفولته المبكرة ربما نتيجة مرض جلدي و ربما لسبب وراثي يمتد إلى أحد الأجداد الأولين, حيث أن الأب و الأم و الإخوة الثلاثة كانوا يتمتعون بغزارة الشعر و بصورة أكثر من طبيعية.
تجاوز الثلاثين بقليل, تزوج ابنة عمه منذ خمس سنوات و أنجب بنتين.. يسكن في نفس البيت اللذي ولد فيه, لا زالت أمه تتمتع بصحة جيدة, الأب رحل هذا العام, و الإخوة كلهم تزوجوا و زياراتهم قليلة و (كل واحد ملهي في حاله) كما تتمتم الأم بمرارة كلما اشتاقت لأحدهم..
يعمل مدرساً في إحدى المدارس الابتدائية القريبة, و الأمور تجري على ما يرام و الحمد لله..
طفولته عادية جداً و لم يكن يعكر صفوها تهكم الأولاد و البنات على قرعته االملساء, لم يهتم حتى بإخفائها بقبعة,فقط كان يضع القبعة في الشتاء اتقاء للسعة البرد القارص لا أكثر و لا أقل..
لا توجد أحداث مميزة أو مهمة تستحق التوقف عندها في سائر مراحل حياة فوزي..
ملساء نعم (ملساء) هي الوصف الأنسب لكل تلك المراحل, الطفولة, الصبا, الشباب, الرجولة..
ملساء.. مرت الأيام ملساء كملمس قرعته.. لا منحدرات و لا منعرجات.. لا صواعد و لا نوازل..لا تضاريس.. لا نتوءات..

دهشتك ملساء.. يا فوزي
و الألم أملس.. يا فوزي
بسمتك ملساء.. يا فوزي
و الحزن أملس.. يا فوزي
صحبتك ملساء.. يا فوزي
و الحب أملس.. يا فوزي
أحلامك ملساء.. يا فوزي
و الموت أملس.. يا فوزي
حياتك ملساء.. يا فوزي
و (الوطن) أملس.. يا فوزي
كل أشيائك ملساء.. يا فوزي
و الأملس عادي و العادي أملس.. يا فوزي
كم تبدو قرعتك ملساء.. يا فوزي..
بالفعل يا فوزي.. لا نستطيع منع أنفسنا من مناداتك ب (فوزي الأقرع) كلما رأيناك..
إنت أقرع بالفعل.. يا "فوزي يا أقرع"!
.......
انتهى
................

ربما تكون هذه بداية لحدوتة .. و ربما تكون حدوتة اكتملت..
لا أدري بعد.. لذلك فضلت (ترقيم) العنوان.. لأنني بتّ أتوقع أن يفاجئني كل شخص يحمل اسم (فوزي) بأشياء لا أضعها في الحسبان.. و لا تخطر على البال..

أحه يا فوزي يا أقرع..

15 تعليقات:

زبادي يقول...

وفيها أية يأبو الليل لما يكون فوزي أقرع .. آحة .. ماهو مواطن مصري برضة

ولا يهمك يافوزي البقاء للأصلع

Duke يقول...

فوزى المره دى هادى ورزين ومقتنع بنفسه
راضى برزقه وبيحلم ببكره من غير مايتعب نفسه

حميل النمط ده ومريح فى الحياه

ربنا يسهلك يا فوزى ويرزقك ويحققلك احلامك

kalam يقول...

على فكره الظروف دلوقتى مش بتسمح لحد يبقى املس اوى كده
يعنى فوزى الاقرع مش موجود كتير اوى
ولا حاجه
مش عارف ده عيب ولا كويس
بس على فكره يا ريت اقدر ابقى اقرع اوى كده

دعاء يقول...

أنا شايفة إن الحياة ممكن يبقى دمها تقيل قوي لو كانت ملساء أو قرعة بس لما الواحد يتخنق بيتمنى يكون زي فوزي ده
أنا ما اقبلش
اكون إنسان
على الهامش
زي ايمان البحر ما غنى
عموما أنا متوقعة إن ممكن تحصل في حياة فوزي حاجات تغير الملمس الأملس

Mr Mozz يقول...

Koss omak ya fawzy

Ahha

Sherif Nagib يقول...

دوام الحال من المحال.
لا أعلم متى سيأتي اختبار فوزي الحقيقي، بل ربما تكون حياته برتابتها هي الاختبار.

بس سيبك من ده كله، الخوف بقى يا أبو الليل ليطلع اسمك الحقيقي فوزي :)

أبو الليل يقول...

تفتكر يا عم شريف (حليق) في إسم فوزي؟
:)
للأسف أنا مش فوزي خالص

و يا عم زبادي "البقاء للأصلع" (موس) كده برضه؟

مز
شكلك مش بتحب القرع
:)

دوق و كلام و دعاء
(نورتوا) المنطقة

تحياتي

Duke يقول...

فيه ناس بتقول الظروف طبعاً هى الى بتتحكم فى الانسان

لأ مش الظروف احنا الى بنعمل الظروف مش الظروف هى الى بتتفرض علينا

ده طبعاَ ماعدا حالت البلاء من ربنا ومعا الايمان دى كمان بتتحل

فكروا شويه هتلاقوا ان الطمع اكبر مسببات الكرب فى الحياه

والطموح برضه لما يبقى سلبى

Gid-Do - جدو يقول...

حبيبى ابو الليل

كلام فى سرك ومتقلش لحد انا لما كنت فى مصر الشهر اللى فات مارس يعنى قبلت فوزى الاقرع فى المترو كنت رايح نحية حلوان فوزى كان قاعد مزنوق من كتر الزحمة وواحدة تخينه شيلة عيل تخين واقفة قدامه داست بعزمها على صوابع رجله اليمين عشان يقوم ويسيب لها الكرسى فوزى رغم الالم الشديد اللى اترسم على وشه مقلش اى ولا حتى زق الست ولا سحب رجله---فوزى الاقرع مهوش صغير فى السن دة عجوز اكبر منى بكتير وكان اسمه درش على ايامى وايام الله يرحمه صلاح جاهين عاش عمرة كله ماشى جنب الحيط ومداس علية طبعه المهبب كدة

Gid-Do - جدو يقول...

حبيى ابو الليل

كلام فى سرك ومتقلش لحد انا لما كنت فى مصر الشهر اللى فات مارس يعنى قبلت فوزى الاقرع فى المترو كنت رايح نحية حلوان فوزى كان قاعد مزنوق من كتر الزحمة وواحدة تخينه شيلة عيل تخين واقفة قدامه داست بعزمها على صوابع رجله اليمين عشان يقوم ويسيب لها الكرسى فوزى رغم الالم الشديد اللى اترسم على وشه مقلش اى ولا حتى زق الست ولا سحب رجله---فوزى الاقرع مهوش صغير فى السن دة عجوز اكبر منى بكتير وكان اسمه درش على ايامى وايام الله يرحمه صلاح جاهين عاش عمرة كله ماشى جنب الحيط ومداس علية طبعه المهبب كدة

غير معرف يقول...

بيسو هو فوزى الأقرع المزفلط و الى مش مصدق يشوف أخر تدوينة ليه و عقبال عندكو ربنا رزقه بنت أمورة عشان كدا تاب و أناب

غير معرف يقول...

مسكين فوزى الأقرع ماشى جنب الحيط وقد يتوهم البعض انه " كافى خيره شره" ولكن النكوص عن مواجهة الشر شر مستطير. الساكت عن الحق شيطان اخرس

بورتريه رائع يابو الليل

Whynotwhywhynot يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
هوميروس يقول...

لان لازم يكون لك مبدا في الحياة زي فوزي يبقي لازم ترفض القرع في حاجات كتير وتكون شوكه في عين البجح وعصاية علي ايد الغلطان

الضوء الشارد يقول...

إسمحلي يابو الليل
أنا فوزي
إسمي فوزي
والسؤال اللي مش عارف له إجابة
إشمعنى إسم فوزي اللي مش عاجبكم يا شراميط
كل حاجة فوزي فوزي

يعني الأسامي خلصت يا ولاد المتناكة
ماعندكوا أسماء كتير